أنت هنا

اجتماع المكتب التنفيذي لحركة النهضة حول التحوير الوزاري الجزئي

27 فيفري 2017 16:48

تم أمس السبت 25 فيفري2017 الإعلان عن تحوير وزاري جزئي أثار بعض التعليقات والانتقادات.

وحركة النهضة الشريك في الحكم والطرف في حكومة الوحدة الوطنية، وبعد انعقاد مكتبها التنفيذي تؤكد ما يلي :

1 التزامها بوثيقة قرطاج وبأولوياتها المتفق عليها ودعمها لحكومة الوحدة الوطنية وحرصها على استمرارها ونجاحها في تنفيذ برنامجها.

2 الحق الدستوري لرئيس الحكومة في قرار تعيين الوزراء أو إعفائهم وتفضيل الحركة للتشاور والتنسيق مع أحزاب الائتلاف قبل اتخاذ القرار.

3 دعوتها إلى احتواء الأزمة الناتجة عن التحوير الوزاري وتوجيه البوصلة الوطنية نحو استكمال مسار الانتقال الديمقراطي والمحافظة على المكاسب التي حققها شعبنا.

4 دعوتها رئيس الحكومة إلى جمع الأطراف الموقعة على وثيقة قرطاج وإجراء تقييم موضوعي لأداء الحكومة من أجل تمتين وحدتها وتحسين نتائجها.

5 تثمينها للدور الوطني للمنظمات الوطنية وخاصة اتحاد الشغل ودعمه لحكومة الوحدة الوطنية واستمراره في الاضطلاع بدوره الوطني المسؤول.

رئيس حركة النهضة 
 الأستاذ راشد الغنوشي