أنت هنا

بيان حركة النهضة اثر العملية الارهابية بشارع الحبيب بورقيبة

29 أكتوبر 2018
بسم الله الرحمن الرحيم

بيان حركة النهضة اثر العملية الارهابية بشارع الحبيب بورقيبة

شهد شارع الحبيب بورقيبة بالعاصمة ظهر  اليوم الاثنين  29 أكتوبر 2018  عمليّة ارهابية غادرة قرب دوريّة أمنية كانت متواجدة على عين المكان أسفرت عن سقوط عدد من الجرحى. 

 

‎وعلى إثر هذه الحادثة الاجراميّة وفي انتظار أن تكشف وزارة الداخلية عن مُلابساتها  فإنّ حركة النهضة : 

 

‎1 -تندد بهذه العمليّة الارهابيّة الجبانة التي استهدفت قوّات الأمن الوطني ووجهّت لشارع الحبيب بورقيبة بما يُمثله لدى التونسيّين من رمزيّة تتجسّد خلاله قيم الحريّة والديمقراطية وباعتباره أيضا إطارا للتنزّه والترفيهِ.   

 

‎2 -تدين بشدّة الفاعلين و كلّ من يقف وراءهم أو يساعدهم.

 

‎3 -تدعو التونسيّات والتّونسيين إلى التّمسك بالوحدة الوطنية وتعزيزها، ومؤازرة المؤسستين الأمنية والعسكرية لمواصلة جهودهما في سبيل بناء تونس الديمقراطية الآمنة و كردّ واضح ومناسب على كلّ قوى الشر التي تسعى للإساءة لتونس ولتجربتها الديمقراطية.

 

‎3 -تؤكد من جديد أنّه لا مُستقبل للإرهاب في تونس بفضل وعي الشعب التّونسي وتضامنه وبفضل تصميم  قوّاته الأمنية والعسكرية على التصدّي له وملاحقة جيوبه حيثُما كانت.

 

‎رئيس حركة النهضة

‎الأستاذ راشد الغنوشي