أنت هنا

بيان حركة النهضة اثر الإعتداء الإرهابي التي شهدته مدينة نيس الفرنسية

15 جويلية 2016
بسم الله الرحمن الرحيم

بيان حركة النهضة اثر الإعتداء الإرهابي التي شهدته مدينة نيس الفرنسية

شهدت مدينة نيس الفرنسية يوم أمس الخميس 14 جويلية 2016 إعتداء إرهابيا فظيعا استهدف حشدا من المحتفلين بالعيد الوطني الفرنسي بإقدام عنصر إرهابي على دعس الحشد بشاحنة مخلفا أكثر من ثمانين ضحية وعشرات الجرحى.

وحركة النهضة إذ تسجل وحشية الجريمة الإرهابية المقترفة في حق الأبرياء فإنها :

تدين بشدة الهجوم الإرهابي وتتقدم بتعازيها إلى عائلات الضحايا وتعبر عن تضامنها معهم ومع الشعب الفرنسي الصديق والدولة الفرنسية وترجو الشفاء العاجل للجرحى والمصابين.

تجدد التأكيد أن جرائم الإرهاب لا يجيزها الإسلام وقيمه السمحة وأن مقترفيها ليسوا سوى مجرمين خارجين عن القانون وعن كل الشرائع.

تدعو إلى التنسيق وتوحيد الجهود لمكافحة هذه الآفة التي لا تستثني بلدا والتي تهدد الأمن والاستقرار والديمقراطية في العالم.

رئيس حركة النهضة

الشيخ راشد الغنوشي