أنت هنا

بلاغ تكذيب

13 سبتمبر 2019
بسم الله الرحمن الرحيم

بلاغ تكذيب

على إثر ادعاء أحد المرشحين للإنتخابات الرئاسية في إحدى الوسائل الإعلامية بتبادل بعض المعلومات المتعلقة بالأمن القومي اثر العملية الإرهابية الأخيرة بشارع الحبيب بورقيبة بين رئيس حركة النهضة ورئيس الحكومة يوسف الشاهد، تؤكد حركة النهضة على:

 

- تكذيب هذه المعطيات واعتبارها من قبيل المغالطات السياسية.

 

- ضرورة النأي بالمصالح العليا للدولة عن الحملات الانتخابية والأغراض السياسية الضيقة.

 

- ضرورة تدخل الهيئة المستقلة للانتخابات والهيئة المستقلة للإعلام السمعي البصري لضبط المشهد الإعلامي ضمن الحملات الانتخابية، بما يضمن سلامة المسار الانتخابي ويحفظ مؤسسات الدولة.

 

حركة النهضة

مكتب الإعلام والاتصال