أنت هنا

بلاغ اعلامي لحركة النهضة إثر العملية الأمنية الإستباقية بمدينة جلمة من ولاية سيدي بوزيد

3 جانفي 2019
بسم الله الرحمن الرحيم

بلاغ اعلامي لحركة النهضة إثر العملية الأمنية الإستباقية بمدينة جلمة من ولاية سيدي بوزيد

على إثر العملية الأمنية الاستباقية التي نفذتها قواتنا الأمنية المختصة في الليلة الفاصلة بين يومي الأربعاء والخميس 2و3 جانفي الجاري بمدينة جلمة من ولاية سيدي بوزيد، والتي أسفرت عن القضاء على 4 ارهابيين يهم حركة النهضة التعبير عما يلي:

 

1. اكبارها لروح التضحية والاقدام التي تحلت بها عناصرنا الأمنية والعسكرية ويقظتها غير المتناهية في تتبع فلول الارهاب والقضاء عليه حيث ما كان.

 

2. تمنيها الشفاء العاجل لعون الامن الذي اصيب خلال هذه العملية الباسلة.

 

3. تدعو التونسيّات والتّونسيين إلى التّمسك بالوحدة الوطنية وتعزيزها، ومؤازرة المؤسستين الأمنية والعسكرية لمواصلة جهودهما في سبيل بناء تونس الديمقراطية الآمنة.

 

4. تؤكد من جديد أنّه لا مُستقبل للإرهاب في تونس بفضل وعي الشعب التّونسي وتضامنه وبفضل تصميم قوّاته الأمنية والعسكرية على التصدّي له وملاحقة جيوبه.

 

حركة النهضة

مكتب الإعلام والإتصال